إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

الإنسان المتضع يشعر أنه لا يستحق شيئاً لذلك فهو يشكر اللَّـه على كل شيء مهما كان قليلاً، ويفرح به، شاعراً فى عمق أعماقه أنه لا يستحقه … أما المتكبر، فإنه على عكس ذلك، يظن فى نفسه أنه يستحق أشياء كثيرة أكثر مما عنده فيتذمر على ما هو فيه

البابا الأنبا شنوده الثالث

سفر سيراخ اصحاح 27 PDF Print Email
1   كثيرون خطئوا لاجل عرض الدنيا و الذي يطلب الغنى يغضي طرفه. 2  بين الحجارة المتضامة يغرز الوتد و بين البيع و الشراء تنشب الخطيئة. 3  و سيسحق الاثم مع الاثيم. 4  من لم يحرص على الثبات في مخافة الرب يهدم بيته سريعا. 5  عند هز الغربال يبقى الزبل كذلك كساحة الانسان عند تفكره. 6  انية الخزاف تختبر بالاتون و الانسان يمتحن بحديثه. 7  حراثة الشجر تظهر من ثمرها كذلك تفكر قلب الانسان يظهر من كلامه. 8  لا تمدح رجلا قبل ان يتكلم فانه بهذا يمتحن الناس. 9  اذا تعقبت العدل فانك تدركه و تلبسه حلة مجد و تسكن معه فيصونك الى الابد و في يوم الافتقاد تجد سندا. 10  الطيور تاوى الى اشكالها و الحق يعود الى العاملين به. 11  الاسد يكمن للفريسة كذلك الخطايا تكمن لفاعلي الاثم. 12  حديث التقي في كل حين حكمة اما الجاهل فيتغير كالقمر. 13  بين السفهاء ترقب الفرصة و بين العقلاء كن مواظبا. 14  حديث الحمقى مكروه و ضحكهم في ملذات الخطيئة. 15  محادثة الحلاف تقف الشعر و مخاصمته سد الاذان. 16  مخاصمة المتكبرين سفك الدماء و مشاتمتهم سماع ثقيل. 17  الذي يفشي الاسرار يهدم الثقة و لا يجد صديقا لنفسه. 18  احبب الصديق و كن معه امينا. 19  لكن ان افشيت اسراره فلا تطلبه من بعد. 20  فان من اتلف صداقة القريب كان بمنزلة من اتلف عدوه. 21  و مثل تسريحك للقريب مثل اطلاقك طائرا من يدك فلا تعود تصطاده. 22  لا تطلبه فانه قد ابتعد و فر كالظبي من الفخ. 23  ان الجرح له ضماد و المشاتمة بعدها صلح. 24  اما الذي يفشي الاسرار فشانه الياس. 25  الغامز بالعين يختلق الشرور و ليس من يتجنبه. 26  امام عينيك يحلو بفمه و يستحسن كلامك ثم يقلب منطقه و من كلامك يلقي امامك معثرة. 27  قد ابغضت امورا كثيرة و لكن لا كبغضي له و الرب سيبغضه. 28  من رمى حجرا الى فوق فقد رماه على راسه و الضربة بالمكر تجرح الماكر. 29  من حفر حفرة سقط فيها و من نصب شركا اصطيد به. 30  من صنع المساوئ فعليه تنقلب و لا يشعر من اين تقع عليه. 31  الاستهزاء و التعيير شان المتكبرين و الانتقام يكمن لهم مثل الاسد. 32  الشامتون بسقوط الاتقياء يصطادون بالشرك و الوجع يفنيهم قبل موتهم. 33  الحقد و الغضب كلاهما رجس و الرجل الخاطئ متمسك بهما.
 


7 هاتور 1735 ش
17 نوفمبر 2018 م

تذكار تكريس كنيسة الشهيد العظيم مار جرجس باللد
تذكار القديس جاؤرجيوس الاسكندرى
استشهاد القديس الانبا نهروه
استشهاد القديس أكبسيما وأبتولاديوس
نياحة القديس الانبا مينا اسقف تيمى الامديد

+ اقرأ سنكسار اليوم كاملا
+ ابحث فى السنكسار
+ اضف السنكسار لموقعك