إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

راحة الجسد ليست خطية إنما هى وصية إلهية إنما من الخطأ أن شخصاً يبنى راحته على تعب الآخرين

البابا الأنبا شنوده الثالث

سفر تتمة دانيال اصحاح 14 PDF Print Email
1   و كان دانيال نديما للملك و مكرما فوق جميع اصدقائه. 2  و كان لاهل بابل صنم اسمه بال و كانوا ينفقون له كل يوم اثني عشر اردبا من السميذ و اربعين شاة و ستة امتار من الخمر. 3  و كان الملك يعبده و ينطلق كل يوم فيسجد له اما دانيال فكان يسجد لالهه فقال له الملك لماذا لا تسجد لبال. 4  فقال لاني لا اعبد اصناما صنعة الايدي بل الاله الحي خالق السماوات و الارض الذي له السلطان على كل ذي جسد. 5  فقال له الملك اتحسب ان بالا ليس باله حي او لا ترى كم ياكل و يشرب كل يوم. 6  فضحك دانيال و قال لا تضل ايها الملك فان هذا باطنه طين و ظاهره نحاس فلم ياكل قط. 7  فغضب الملك و دعا كهنته و قال لهم ان لم تقولوا لي من الذي ياكل هذه النفقة تموتون. 8  و ان بينتم ان بالا ياكل هذه يموت دانيال لانه جدف على بال فقال دانيال للملك ليفعل كما تقول. 9  و كان كهنة بال سبعين كاهنا ما خلا النساء و الاولاد فاتى الملك و دانيال الى بيت بال. 10  فقال كهنة بال ها انا ننصرف الى الخارج و انت ايها الملك ضع الاطعمة و امزج الخمر و ضعها ثم اغلق الباب و اختم عليه بخاتمك. 11  و في غد ارجع فان لم تجد بالا قد اكل الجميع فانا نموت و الا فيموت دانيال الذي افترى علينا. 12  و كانوا يستخفون بالامر لانهم كانوا قد صنعوا تحت المائدة مدخلا خفيا يدخلون منه كل يوم و يلتهمون الجميع. 13  فلما خرجوا وضع الملك الاطعمة لبال فامر دانيال غلمانه فاتوا برماد و ذروه في الهيكل كله بحضرة الملك وحده ثم خرجوا و اغلقوا الباب و ختموا عليه بخاتم الملك و انصرفوا. 14  فلما كان الليل دخل الكهنة كعادتهم هم و نساؤهم و اولادهم و اكلوا الجميع و شربوا. 15  و بكر الملك في الغد و دانيال معه. 16  فقال اسالمة الخواتيم يا دانيال قال سالمة ايها الملك. 17  و لما فتحت الابواب نظر الملك الى المائدة فهتف بصوت عال عظيم انت يا بال و لا مكر عندك. 18  فضحك دانيال و امسك الملك لئلا يدخل الى داخل و قال انظر البلاط و اعرف ما هذه الاثار. 19  فقال الملك اني ارى اثار رجال و نساء و اولاد و غضب الملك. 20  حينئذ قبض على الكهنة و نسائهم و اولادهم فاروه الابواب الخفية التي يدخلون منها و ياكلون ما على المائدة. 21  فقتلهم الملك و اسلم بالا الى يد دانيال فحطمه هو و هيكله. 22  و كان في بابل تنين عظيم و كان اهلها يعبدونه. 23  فقال الملك لدانيال اتقول عن هذا ايضا انه نحاس ها انه حي ياكل و يشرب و لا تستطيع ان تقول انه ليس الها حيا فاسجد له. 24  فقال دانيال اني انما اسجد للرب الهي لانه هو الاله الحي. 25  و انت ايها الملك اجعل لي سلطانا فاقتل التنين بلا سيف و لا عصا فقال الملك قد جعلت لك. 26  فاخذ دانيال زفتا و شحما و شعرا و طبخها معا و صنع اقراصا و جعلها في فم التنين فاكلها التنين فانشق فقال انظروا معبوداتكم. 27  فلما سمع بذلك اهل بابل غضبوا جدا و اجتمعوا على الملك و قالوا ان الملك قد صار يهوديا فحطم بالا و قتل التنين و ذبح الكهنة. 28  و اتوا الى الملك و قالوا له اسلم الينا دانيال و الا قتلناك انت و الك. 29  فلما راهم الملك ثائرين به اضطر فاسلم دانيال اليهم. 30  فالقوه في جب الاسود فكان هناك ستة ايام. 31  و كان في الجب سبعة اسود يلقى لها كل يوم جثتان و نعجتان فلم يلق لها حينئذ شيء لكي تفترس دانيال. 32  و كان حبقوق النبي في ارض يهوذا و كان قد طبخ طبيخا و ثرد خبزا في جفنة و انطلق الى الصحراء ليحمله للحصادين. 33  فقال ملاك الرب لحبقوق احمل الغداء الذي معك الى بابل الى دانيال في جب الاسود. 34  فقال حبقوق ايها السيد اني لم ار بابل قط و لا اعرف الجب. 35  فاخذ ملاك الرب بجمته و حمله بشعر راسه و وضعه في بابل عند الجب باندفاع روحه. 36  فنادى حبقوق قائلا يا دانيال يا دانيال خذ الغداء الذي ارسله لك الله. 37  فقال دانيال اللهم لقد ذكرتني و لم تخذل الذين يحبونك. 38  و قام دانيال و اكل و رد ملاك الرب حبقوق من ساعته الى موضعه. 39  و في اليوم السابع اتى الملك ليبكي على دانيال فدنا من الجب و نظر فاذا بدانيال جالس. 40  فهتف بصوت عال و قال عظيم انت ايها الرب اله دانيال و لا اله غيرك ثم اخرجه من جب الاسود. 41  اما الذين سعوا به للهلاك فالقاهم في الجب فافترسوا من ساعتهم امامه. 42  فقال الملك ليتق جميع سكان الارض اله دانيال فانه المخلص الصانع الايات و العجائب في الارض و هو الذي انقذ دانيال من جب الاسود.
 


5 هاتور 1735 ش
15 نوفمبر 2018 م

ظهور رأس لونجينوس الجندى الذى طعن جنب مخلصنا الصالح
نقل جسد القديس الامير تادرس الي بلدة شطب
عيد جلوس قداسة البابا شنودة الثالث
بدأ تلقيب بطريرك الاسكندرية ببابا الاسكندرية من سنة 232م

+ اقرأ سنكسار اليوم كاملا
+ ابحث فى السنكسار
+ اضف السنكسار لموقعك