إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

الذى يقول أنه تاب ثم يرجع إلى الخطية ثم يتوب ثم يرجع ، هذا لم يتب بعد ليست هذه توبة إنما محاولات للتوبة ، أما التائب الحقيقى فهو إنسان قد تغيرت حياته وقد ترك الخطية إلى غير رجعة مثل توبة أغسطينوس وموسى الأسود

البابا الأنبا شنوده الثالث

سفر تتمة إستير اصحاح 1 PDF Print Email
1   كان في السنة الرابعة من ملك تلماي و كلوبطرا ان دوسيتاوس الذي كان يقول عن نفسه انه كاهن و من نسل لاوي و ابنه تلماي اتيا برسالة فوريم هذه قائلين انها قد ترجمت في اورشليم بيد لوسيماكوس بن تلماي. 2  و كان في السنة الثانية من ملك ارتحششتا الاكبر في اليوم الاول من شهر نيسان ان مردكاي بن يائير بن شمعي بن قيش من سبط بنيامين راى حلما. 3  و هو رجل يهودي مقيم بمدينة شوشن رجل عظيم من عظماء بلاط الملك. 4  و كان من جملة اهل الجلاء الذين اخذهم نبوكد نصر ملك بابل من اورشليم مع يكنيا ملك يهوذا. 5  و هذا حلمه راى كان اصواتا و ضوضاء و رعودا و زلازل و اضطرابا في الارض. 6  ثم اذا بتنينين عظيمين متهيئان للاقتتال. 7  و قد تهيجت كل الامم باصواتهما لتقاتل شعب الابرار. 8  و كان ذلك اليوم يوم ظلمة و هول و شدة و ضنك و رعب عظيم على الارض. 9  فاضطرب شعب الابرار خوفا من شرورهم متوقعين الموت. 10  و صرخوا الى الله و فيما هم يصرخون اذا بينبوع صغير قد تكاثر حتى صار نهرا عظيما و فاض بمياه كثيرة. 11  ثم اشرق النور و الشمس فارتفع المتواضعون و افترسوا المتجبرين. 12  فلما راى مردكاي ذلك و نهض من مضجعه كان يفكر في ماذا يريد الله ان يفعل و كان ذلك لا يبرح من نفسه و هو يرغب ان يعرف ما معنى الحلم.
 


12 برموده 1735 ش
20 أبريل 2019 م

نياحة الكسندروس أسقف اورشليم
التذكار الشهري لرئيس الملائكة الجليل ميخائيل
تذكار انبا انطونيوس اسقف طموه

+ اقرأ سنكسار اليوم كاملا
+ ابحث فى السنكسار
+ اضف السنكسار لموقعك