إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

الإنسان السوى يوزع عواطفه بطريقة سوية : فمثلاً يقيم توازناً بين المرح والكأبه فى حياته ، وبين الجدية والبساطة ، وبين العمل والترفيه ويضع أمامه قول الكتاب " لكل شئ تحت السماء وقت "

البابا الأنبا شنوده الثالث

سفر المزامير اصحاح 116 PDF Print Email
1 احببت لان الرب يسمع صوتي تضرعاتي.2 لانه امال اذنه اليّ. فادعوه مدة حياتي.3 اكتنفتني حبال الموت اصابتني شدائد الهاوية. كابدت ضيقا وحزنا.4 وباسم الرب دعوت آه يا رب نج نفسي.5 الرب حنّان وصديق والهنا رحيم.6 الرب حافظ البسطاء. تذللت فخلصني.7 ارجعي يا نفسي الى راحتك لان الرب قد احسن اليك.8 لانك انقذت نفسي من الموت وعيني من الدمعة ورجلي من الزلق.9 اسلك قدام الرب في ارض الاحياء.10 آمنت لذلك تكلمت. انا تذللت جدا.11 انا قلت في حيرتي كل انسان كاذب.12 ماذا ارد للرب من اجل كل حسناته لي.13 كاس الخلاص اتناول وباسم الرب ادعو.14 اوفي نذوري للرب مقابل كل شعبه.15 عزيز في عيني الرب موت اتقيائه.16 آه يا رب. لاني عبدك. انا عبدك ابن امتك. حللت قيودي.17 فلك اذبح ذبيحة حمد وباسم الرب ادعو‏.18 اوفي نذوري للرب مقابل شعبه.19 في ديار بيت الرب في وسطك يا اورشليم. هللويا.
 


10 برموده 1735 ش
18 أبريل 2019 م

نياحة الانبا إيساك تلميذ أبللو
نياحة البابا غبريال بن بطريك الثانى

+ اقرأ سنكسار اليوم كاملا
+ ابحث فى السنكسار
+ اضف السنكسار لموقعك