إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

حينما نتتبع معاملات السيد المسيح للناس ، نجده حنوناً جداً ورقيقاً جداً على الضعفاء والمساكين ، ونجده شديداً في معاملة العنفاء لم يقف المسيح أبداً ضد إنسان مسكين ، بل كان يجمع الضعفــاء ويحتضنهـم ويشـفق عليهـم

البابا الأنبا شنوده الثالث

سفر المزامير اصحاح 19 PDF Print Email

1 لامام المغنين. مزمور لداود. السموات تحدث بمجد الله. والفلك يخبر بعمل يديه.2 يوم الى يوم يذيع كلاما وليل الى ليل يبدي علما.3 لا قول ولا كلام. لا يسمع صوتهم.4 في كل الارض خرج منطقهم والى اقصى المسكونة كلماتهم. جعل للشمس مسكنا فيها.5 وهي مثل العروس الخارج من حجلته. يبتهج مثل الجبار للسباق في الطريق.6 من اقصى السموات خروجها ومدارها الى اقاصيها ولا شيء يختفي من حرّها.7 ناموس الرب كامل يرد النفس. شهادات الرب صادقة تصيّر الجاهل حكيما.8 وصايا الرب مستقيمة تفرّح القلب. امر الرب طاهر ينير العينين.9 خوف الرب نقي ثابت الى الابد. احكام الرب حق عادلة كلها.10 اشهى من الذهب والابريز الكثير واحلى من العسل وقطر الشهاد.11 ايضا عبدك يحذّر بها وفي حفظها ثواب عظيم.12 السهوات من يشعر بها. من الخطايا المستترة ابرئني.13 ايضا من المتكبرين احفظ عبدك فلا يتسلطوا عليّ. حينئذ اكون كاملا واتبرأ من ذنب عظيم.14 لتكن اقوال فمي وفكر قلبي مرضية امامك يا رب صخرتي ووليي.

+ إقرأ تفسير المزمور19 +
+ عودة لسفر المزامير +
 


15 برموده 1735 ش
23 أبريل 2019 م

تكريس كنيسة القديس أغابوس الرسول
تذكار تكريس أول هيكل للقديس نيقولاوس
نياحة القديسة الكسندرة الملكة
تذكار نياحة البابا مرقس السادس البطريرك (101)

+ اقرأ سنكسار اليوم كاملا
+ ابحث فى السنكسار
+ اضف السنكسار لموقعك