إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

ان اللة يعطيك ما ينفعك وليس ما تطلبة هو النافع لك وذلك لانك كثيرا ما تطلب ما لا ينفعك

البابا الأنبا شنوده الثالث

تفسير سفر نحميا اصحاح 11 - 1. اختيار المتوطنون الجدد PDF Print Email
Article Index
تفسير سفر نحميا اصحاح 11
1. اختيار المتوطنون الجدد
2. القادة المحليون
3. الأماكن الخاصة لبني يهوذا
4. الأماكن الخاصة لبني بنيامين
5. تحول لاويين من يهوذا إلى بنيامين
من وحي نح 11
All Pages


1. اختيار المتوطنون الجدد

وَسَكَنَ رُؤَسَاءُ الشَّعْبِ فِي أُورُشَلِيمَ.

وَأَلْقَى سَائِرُ الشَّعْبِ قُرَعاً لِيَأْتُوا بِوَاحِدٍ مِنْ عَشَرَةٍ،

لِلسُّكْنَى فِي أُورُشَلِيمَ مَدِينَةِ الْقُدْسِ،

وَالتِّسْعَةِ الأَقْسَامِ فِي الْمُدُنِ. [1]


كان المسبيون الراجعون عددًا قليلاً بالمقارنة بتعداد سكان أورشليم في أيام الملوك. الآن بدت المدينة قليلة السكان، لذلك طلب نحميا من عُشر الشعب من المناطق الخارجية أن يقيموا داخل السور، حتى لا تظل مناطق واسعة خالية.

كانت القرعة تتم بواسطة حجارة صغيرة أو قطع صغيرة من الخشب. كانت تُهز (أم 16: 33) وتُلقى (عو 11؛ نا 3: 10) على الأرض (1 أي 24: 31؛ عز 24: 6؛ يونان 1: 7).

يرى القديس أغسطينوس أنه يجوز استخدام القرعة لأجل فض المنازعات[1]، لكن هذه الوسيلة سُمح بها لأجل ضعف محبة الإنسان. فالمحبون لله ولإخوتهم لا يحتاجون إلى القرعة.

مدينة القدس أو المدينة المقدسة: يندر استخدام هذا التعبير في الأسفار التاريخية، إنما تستخدم في النصوص النبوية، مثل إش 48: 2؛ 52: 1، دا 9: 24؛ يوئيل 3: 17.

إعادة توزيع السكان كانت عادة تستخدم في النقل من المستوطنات الريفية إلى المدن.

وَبَارَكَ الشَّعْبُ جَمِيعَ الْقَوْمِ الَّذِينَ انْتَدَبُوا لِلسُّكْنَى فِي أُورُشَلِيمَ. [2]

بالإضافة إلى الذين اختيروا بالقرعة للسكنى في أورشليم، تطوع البعض أن يتركوا مدنهم وقراهم، ويقيموا في أورشليم من واقع الشعور بالمسئولية الوطنية. لقد باركهم الشعب، أي امتدحوهم على تركهم أعمالهم الخاصة وإقامتهم في أورشليم.

إن كان كثيرون قد فضلوا السكنى في مدنهم وقراهم عن السكنى في مدينة الله أورشليم، بجوار الهيكل بيت الرب، فإن هؤلاء الذين تطوعوا للسكنى في أورشليم بفرحٍ ومسرة اختبروا ما يقوله المرتل:

"إنما خير ورحمة يتبعانني كل أيام حياتي، وأسكن في بيت الرب إلى مدى الأيام" (مز 23: 6).

"واحدة سالت من الرب وإياها التمس، أن اسكن في بيت الرب كل أيام حياتي، لكي انظر إلى جمال الرب، وأتفرس في هيكله" (مز 27: 4).

"مغروسين في بيت الرب في ديار إلهنا يزهرون" (مز 92: 13).

"في ديار بيت الرب في وسطك يا أورشليم، هللويا" (مز 116: 19).

"فرحت بالقائلين لي إلى بيت الرب نذهب" (مز 122: 1).

"من أجل بيت الرب إلهنا التمس لك خيرًا" (مز 122: 9).

"هوذا باركوا الرب يا جميع عبيد الرب الواقفين في بيت الرب بالليالي" (مز 134: 1).

v   "مغروسين في بيت الرب، في ديار إلهنا يزهرون" (مز 92: 13). نُغرس في موضع ونزهر في موضع آخر. يقول الرسول: "أنا غرست وأبلوس سقى، لكن الله كان يُنمي" (1 كو 3: 6). أنا غرست في بيت الرب، أقصد في الكنيسة، لا في الأسوار إنما في تعاليمها. إذ يقول الرب: "ملكوت الله في داخلكم" (لو 17: 21). كل من يُغرس في بيت الرب، الذي تمتد جذوره فيها، يزهر هناك (في السماء).

"الذين يغرسون في بيت الرب في ديار إلهنا يزهرون". إنها المساكن الأبدية... وإن كنا نبدو هنا في بيتٍ إلا أننا مهاجرون إلى ملكوت السماوات. بالمقارنة بالملائكة والقوات الأخرى سوف لا نكون في بيت مطلقًا إنما في ديار. الآن نحن في بداية الكمال اللانهائية. إننا سوف لا نصير ملائكة، إنما مثل الملائكة. لا تستخف يا إنسان أنك ستصير مثل الملائكة[2].

القديس جيروم

v    وجودنا في الكنيسة ما هو إلا استغاثة للعزة الإلهية، وإظهار عبوديتنا له، وشكرنا للنعمة المجانية التي أسبغها علينا حال كوننا أعداء له ومضادين وغير خاضعين لعزته، إذ أرسل ابنه الوحيد من السماء سافكًا دمه الزكي، وباذلاً جسده الكريم الطاهر فداءً عنا، ذاكرين هذه الآلام المجيدة، وصانعين هذه التذكارات الجليلة المحجوبة تحت ستار طبيعتي الخبز والخمر هما سرّ الجسد المبذول والدم الذكي المسفوك، ومشتركين في هذه النعم الفريدة، متحدين في هذه الأمجاد الإلهية.
القديس يوحنا الذهبي الفم

v   "إن نسيتك يا أورشليم تنسىَ يميني. ليلصق لساني بحنكي إن لم أذكركِ، إن لم أفضل أورشليم على أعظم سعادتي" (مز 137: 5-6).

لاحظوا هنا التغير العظيم، أولئك الذين سمعوا يومًا فيومًا أنهم سيطردون من المدينة ولم يبالوا بذلك، الآن يُسقطون اللعنات على أنفسهم إن نسوها.

ماذا يعني "تنسىَ يميني"؟ إنه يقول لتنسى قوتي وسلطاني، وأصير أبكم أمام جسامة الشرور.

إن لم أذكرك، إن لم أفضل أورشليم على أعظم سعادتي". ماذا يعني: "إن لم أفضل أورشليم"؟ إنه يقول: أذكركِ ليس كبقية الأمور، وإنما في التسابيح والأغاني[3].

القديس يوحنا الذهبي الفم

+ إقرأ اصحاح 11 من سفر نحميا +
+ عودة لتفسير سفر نحميا +


 


28 هاتور 1736 ش
08 ديسمبر 2019 م

استشهاد القديس صرابامون أسقف نقيوس

+ اقرأ سنكسار اليوم كاملا
+ ابحث فى السنكسار
+ اضف السنكسار لموقعك