إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

صدقوني يا إخوتي ، لو أننا آمنا تماماً بأن اللَّـه يُعطي باستمرار ، مـا كـانت الحيـــاة كلهــا تكفــي لشـكره

البابا الأنبا شنوده الثالث

تفسير إنجيل يوحنا اصحاح 2 جـ7 PDF Print Email
"فصنع سوطًا من حبال،وطرد الجميع من الهيكل،الغنم والبقر،وكب دراهم الصيارف، وقلب موائدهم". (15)

يبدو أنه لم يطرد الباعة ولا الصيارفة إنما طرد البقر والغنم والحمام، وألقى بدراهم الصيارفة وقلب موائدهم. لقد جاء لا ليدين بل ليطهر ويقدس. جاء ليصلح من الفساد. إن نفسًا واحدة في نظر السيد المسيح أثمن من كل هذه الحيوانات وهذا الذهب والمال.

- يظهر مشاعره ليس بمجرد الكلمات بل بالحبال وبالسوط يطردهم من المواضع المقدسة، وبالعدل يطبق عليهم العقوبة المناسبة للعبيد، لأنهم لا يقبلون الابن الذي يجعل الإنسان حرًا بالإيمان.

- بحق أولئك الذين يكرمون الخدمات الناموسية بعد إعلان الحق أن يعرفوا أنه بالعودة إلى روح العبودية ورفض التمتع بالحرية يستحقون الخضوع للضربات وعذابات العبودية.

- سيطرد اليهود العصاة من الأماكن المقدسة، ويجعلهم خارج حظيرة القديسين المقدسة. بل حتى حينما يقدمون ذبائح لن يقبلها، بل بالأحرى يخضعهم للعقاب والسوط، ممسكين بحبال خطاياهم (راجع أم 22:5).

القديس كيرلس الكبير
 
"وقال لباعة الحمام:ارفعوا هذه من ههنا،لا تجعلوا بيت أبي بيت تجارة". (16)

صعد يسوع إلى أورشليم ليطهر هيكل أبيه الذي تحول إلى بيت تجارة، وها هو يصعد على الدوام إلى أورشليمنا الداخلية، إلى أعماقنا، ليقيم منها هيكلاً سماويًا مقدسًا للآب، يطهره من كل تجارة وفساد.

- قال: "لا تجعلوا بيت أبي"، ولم يقل "بيت أبينا"، لأنه حسب هذا القول أكثر مناسبة... حيث أن الكلمة يعرف أنه من جوهر اللَّه الآب وليس في عداد أولئك الذين هم أبناء بالنعمة. لذلك فهو يفصل نفسه عن الباقين، ويدعو اللَّه أباه.

القديس كيرلس الكبير

- إننا لا نسكت على الهراطقة الذين يفصلون العهد القديم عن الجديد. إنما نؤمن بالمسيح القائل عن الهيكل: "أما تعلما أنه ينبغي أن أكون في بيت أبى؟". وأيضًا: "ارفعوا هذه من ههنا، لا تجعلوا بيت أبي بيت تجارة". هنا يعترف بأكثر وضوح أن الهيكل السابق في أورشليم هو بيت أبيه.

القديس كيرلس الأورشليمي

- لم يقل المسيح لا تجعلوا البيت المقدس لكنه قال:" لا تجعلوا بيت أبي"، فها هو يدعو الله أباه. لم يغتاظوا منه لأنهم ظنوه يقول هذا القول على بسيط ذات القول، لكنه لما تكلم بهذا القول فيما بعد أفصح أنه تكلم مريدًا أن يبين معادلته لأبيه، حينئذ اغتاظوا منه.

القديس يوحنا الذهبي الفم

"فتذكر تلاميذه أنه مكتوب:غيرة بيتك أكلتني". (17)

بدأ التلاميذ يدركون ما وراء تصرفات السيد المسيح، متذكرين ما ورد في الكتاب المقدس. فإنه في كلمة الله كل يفسر الآخر ويوضحه. تذكروا ما هو مكتوب في مز ٦٩: ٩.

حقًا غيرة بيت الآب أي الكنيسة قد التهبت في قلب يسوع المسيح الذي أحبها وأسلم نفسه لأجلها، لكي يهبها الحياة الأبدية فتشاركه مجده.

- "غيرة بيتك أكلتني" (17)... يعرف كل واحد منكم ما يفعله في بيته ومع أصدقائه وفي مسكنه، ومع عمله، مع الأعظم منه ومن هو أقل منه، قدر ما يسمح للَّه بالدخول، إذ يفتح الباب لكلمته التي لا تتوقف عن أن تربح أحدًا للمسيح، فقد رُبحت أنت بواسطة المسيح.

القديس أغسطينوس

- الرب نفسه يقول: "غيرة بيتك أكلتني". ليته يكون لنا غيرة للرب حقيقة، أعني ليست غيرة أرضية، إذ هذه تسبب حسدًا. ليحل السلام بينكم، هذا الذي يفوق كل فهم، ليحب الواحد الآخر. ليس شيء أعذب من الحب، ولا شيء أكثر تطويبًا من السلام. أنتم تعلمون إني أحبكم على الدوام، والآن أحبكم فوق الكل. كأبناء لأبٍ واحدٍ صرتم متحدين تحت رباط الحب الأخوي.

القديس أمبروسيوس

3. طلب آية

"فأجاب اليهود وقالوا له:أية آية ترينا حتى تفعل هذا؟" (18)

إذ قام السيد المسيح بتطهير الهيكل بسلطانٍ لم تستطع القيادات أن تقاومه أمام الشعب. لقد أرادوا إبراز اهتمامهم الشديد بالهيكل وكل ما يدور فيه، فعوض الاعتراف بما حلَّ في الهيكل من فساد بسبب التجارة فيه سألوه: "أية آية ترينا حتى تفعل هذا؟" إذ توجعوا لما انقطع ربحهم المستقبح عنهم، أرادوا بهذا السؤال أن يمنعوه عما يفعله معهم.

حين جاء موسى ليخلص شعب الله من عبودية فرعون صنع آيات واضحة، فما هي الآيات التي يفعلها يسوع ليقبلوه أنه جاء من عند الله. لم تدرك القيادات أنه وهو أعزل من أي سلطان بشري أو مركز ديني رسمي أو سلاح بسلطان إلهي طهر الهيكل دون مقاومة. حضوره الإلهي بدد الظلمة.

- إن كان ذلك قد أُخفي عن اليهود، فلأنهم وقفوا خارجًا، وأما بالنسبة لنا فقد كُشف لأننا نعلم بمن نؤمن. سنحتفل بنَقْض ذاك الهيكل قريبًا في الاحتفال السنوي المهيب، والذي نحثكم أن تستعدوا له، حيث تنالون نعمة كموعوظين.

القديس أغسطينوس

- لم يستطع قادة اليهود أن يوبّخوه... لكنهم اخترعوا طرقًا لتأخير هروب التجار، ملتمسين العذر لأنفسهم بأنهم لم يخضعوا له فورًا أو بدون بحث لكي يقبلوه كابن اللَّه دون أن يهبهم آية.

القديس كيرلس الكبير

- وحسرتاه علي جنونهم المطبق! هل توجد حاجة إلي علامة قبل أن يتمكنوا من الكف عن أفعالهم الشريرة، ويحرروا بيت الله من مثل هذا العار؟ أليست أعظم آية لسموه أن تكون له مثل هذه الغيرة علي ذاك البيت؟ لقد تميز موقف التلاميذ اللائق إذ تذكروا "أنه مكتوب: "غيرة بيتك أكلتني" (17). أما اليهود فلم يتذكروا النبوة، فقالوا: "أية آية ترينا؟" متوقعين بذلك أن يوقفوه، راغبين في تحديه بصنع معجزة،
ليجدوا علة عليه.

القديس يوحنا الذهبي الفم


السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 التالى
+ إقرأ إصحاح 2 من إنجيل يوحنا +
+ عودة لتفسير إنجيل يوحنا +
 


5 توت 1736 ش
16 سبتمبر 2019 م

استشهاد القديسة صوفيا
استشهاد القديس ماما

+ اقرأ سنكسار اليوم كاملا
+ ابحث فى السنكسار
+ اضف السنكسار لموقعك