إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

صدقوني إن جواز السفر الوحيد الذي تدخلون به لملكوت الله هو هذه الشهادة الإلهية : أنت ابني

البابا الأنبا شنوده الثالث

تفسير إنجيل متى اصحاح 26 جـ6 PDF Print Email
1 و لما اكمل يسوع هذه الاقوال كلها قال لتلاميذه
2 تعلمون انه بعد يومين يكون الفصح و ابن الانسان يسلم ليصلب
3 حينئذ اجتمع رؤساء الكهنة و الكتبة و شيوخ الشعب الى دار رئيس الكهنة الذي يدعى قيافا
4 و تشاوروا لكي يمسكوا يسوع بمكر و يقتلوه
5 و لكنهم قالوا ليس في العيد لئلا يكون شغب في الشعب
6 و فيما كان يسوع في بيت عنيا في بيت سمعان الابرص
7 تقدمت اليه امراة معها قارورة طيب كثير الثمن فسكبته على راسه و هو متكئ
8 فلما راى تلاميذه ذلك اغتاظوا قائلين لماذا هذا الاتلاف
9 لانه كان يمكن ان يباع هذا الطيب بكثير و يعطى للفقراء
10 فعلم يسوع و قال لهم لماذا تزعجون المراة فانها قد عملت بي عملا حسنا
11 لان الفقراء معكم في كل حين و اما انا فلست معكم في كل حين
12 فانها اذ سكبت هذا الطيب على جسدي انما فعلت ذلك لاجل تكفيني
13 الحق اقول لكم حيثما يكرز بهذا الانجيل في كل العالم يخبر ايضا بما فعلته هذه تذكارا لها
14 حينئذ ذهب واحد من الاثني عشر الذي يدعى يهوذا الاسخريوطي الى رؤساء الكهنة
15 و قال ماذا تريدون ان تعطوني و انا اسلمه اليكم فجعلوا له ثلاثين من الفضة
16 و من ذلك الوقت كان يطلب فرصة ليسلمه
17 و في اول ايام الفطير تقدم التلاميذ الى يسوع قائلين له اين تريد ان نعد لك لتاكل الفصح
18 فقال اذهبوا الى المدينة الى فلان و قولوا له المعلم يقول ان وقتي قريب عندك اصنع الفصح مع تلاميذي
19 ففعل التلاميذ كما امرهم يسوع و اعدوا الفصح
20 و لما كان المساء اتكا مع الاثني عشر
21 و فيما هم ياكلون قال الحق اقول لكم ان واحدا منكم يسلمني
22 فحزنوا جدا و ابتدا كل واحد منهم يقول له هل انا هو يا رب
23 فاجاب و قال الذي يغمس يده معي في الصحفة هو يسلمني
24 ان ابن الانسان ماض كما هو مكتوب عنه و لكن ويل لذلك الرجل الذي به يسلم ابن الانسان كان خيرا لذلك الرجل لو لم يولد
25 فاجاب يهوذا مسلمه و قال هل انا هو يا سيدي قال له انت قلت
26 و فيما هم ياكلون اخذ يسوع الخبز و بارك و كسر و اعطى التلاميذ و قال خذوا كلوا هذا هو جسدي
27 و اخذ الكاس و شكر و اعطاهم قائلا اشربوا منها كلكم
28 لان هذا هو دمي الذي للعهد الجديد الذي يسفك من اجل كثيرين لمغفرة الخطايا
29 و اقول لكم اني من الان لا اشرب من نتاج الكرمة هذا الى ذلك اليوم حينما اشربه معكم جديدا في ملكوت ابي
30 ثم سبحوا و خرجوا الى جبل الزيتون
31 حينئذ قال لهم يسوع كلكم تشكون في في هذه الليلة لانه مكتوب اني اضرب الراعي فتتبدد خراف الرعية
32 و لكن بعد قيامي اسبقكم الى الجليل
33 فاجاب بطرس و قال له و ان شك فيك الجميع فانا لا اشك ابدا
34 قال له يسوع الحق اقول لك انك في هذه الليلة قبل ان يصيح ديك تنكرني ثلاث مرات
35 قال له بطرس و لو اضطررت ان اموت معك لا انكرك هكذا قال ايضا جميع التلاميذ
36 حينئذ جاء معهم يسوع الى ضيعة يقال لها جثسيماني فقال للتلاميذ اجلسوا ههنا حتى امضي و اصلي هناك
37 ثم اخذ معه بطرس و ابني زبدي و ابتدا يحزن و يكتئب
38 فقال لهم نفسي حزينة جدا حتى الموت امكثوا ههنا و اسهروا معي
39 ثم تقدم قليلا و خر على وجهه و كان يصلي قائلا يا ابتاه ان امكن فلتعبر عني هذه الكاس و لكن ليس كما اريد انا بل كما تريد انت
40 ثم جاء الى التلاميذ فوجدهم نياما فقال لبطرس اهكذا ما قدرتم ان تسهروا معي ساعة واحدة
41 اسهروا و صلوا لئلا تدخلوا في تجربة اما الروح فنشيط و اما الجسد فضعيف
42 فمضى ايضا ثانية و صلى قائلا يا ابتاه ان لم يمكن ان تعبر عني هذه الكاس الا ان اشربها فلتكن مشيئتك
43 ثم جاء فوجدهم ايضا نياما اذ كانت اعينهم ثقيلة
44 فتركهم و مضى ايضا و صلى ثالثة قائلا ذلك الكلام بعينه
45 ثم جاء الى تلاميذه و قال لهم ناموا الان و استريحوا هوذا الساعة قد اقتربت و ابن الانسان يسلم الى ايدي الخطاة
46 قوموا ننطلق هوذا الذي يسلمني قد اقترب
47 و فيما هو يتكلم اذا يهوذا احد الاثني عشر قد جاء و معه جمع كثير بسيوف و عصي من عند رؤساء الكهنة و شيوخ الشعب
48 و الذي اسلمه اعطاهم علامة قائلا الذي اقبله هو هو امسكوه
49 فللوقت تقدم الى يسوع و قال السلام يا سيدي و قبله
50 فقال له يسوع يا صاحب لماذا جئت حينئذ تقدموا و القوا الايادي على يسوع و امسكوه
51 و اذا واحد من الذين مع يسوع مد يده و استل سيفه و ضرب عبد رئيس الكهنة فقطع اذنه
52 فقال له يسوع رد سيفك الى مكانه لان كل الذين ياخذون السيف بالسيف يهلكون
53 اتظن اني لا استطيع الان ان اطلب الى ابي فيقدم لي اكثر من اثني عشر جيشا من الملائكة
54 فكيف تكمل الكتب انه هكذا ينبغي ان يكون
55 في تلك الساعة قال يسوع للجموع كانه على لص خرجتم بسيوف و عصي لتاخذوني كل يوم كنت اجلس معكم اعلم في الهيكل و لم تمسكوني
56 و اما هذا كله فقد كان لكي تكمل كتب الانبياء حينئذ تركه التلاميذ كلهم و هربوا
57 و الذين امسكوا يسوع مضوا به الى قيافا رئيس الكهنة حيث اجتمع الكتبة و الشيوخ
58 و اما بطرس فتبعه من بعيد الى دار رئيس الكهنة فدخل الى داخل و جلس بين الخدام لينظر النهاية
59 و كان رؤساء الكهنة و الشيوخ و المجمع كله يطلبون شهادة زور على يسوع لكي يقتلوه
60 فلم يجدوا و مع انه جاء شهود زور كثيرون لم يجدوا و لكن اخيرا تقدم شاهدا زور
61 و قالا هذا قال اني اقدر ان انقض هيكل الله و في ثلاثة ايام ابنيه
62 فقام رئيس الكهنة و قال له اما تجيب بشيء ماذا يشهد به هذان عليك
63 و اما يسوع فكان ساكتا فاجاب رئيس الكهنة و قال له استحلفك بالله الحي ان تقول لنا هل انت المسيح ابن الله
64 قال له يسوع انت قلت و ايضا اقول لكم من الان تبصرون ابن الانسان جالسا عن يمين القوة و اتيا على سحاب السماء
65 فمزق رئيس الكهنة حينئذ ثيابه قائلا قد جدف ما حاجتنا بعد الى شهود ها قد سمعتم تجديفه
66 ماذا ترون فاجابوا و قالوا انه مستوجب الموت
67 حينئذ بصقوا في وجهه و لكموه و اخرون لطموه
68 قائلين تنبا لنا ايها المسيح من ضربك
69 اما بطرس فكان جالسا خارجا في الدار فجاءت اليه جارية قائلة و انت كنت مع يسوع الجليلي
70 فانكر قدام الجميع قائلا لست ادري ما تقولين
71 ثم اذ خرج الى الدهليز راته اخرى فقالت للذين هناك و هذا كان مع يسوع الناصري
72 فانكر ايضا بقسم اني لست اعرف الرجل
73 و بعد قليل جاء القيام و قالوا لبطرس حقا انت ايضا منهم فان لغتك تظهرك
74 فابتدا حينئذ يلعن و يحلف اني لا اعرف الرجل و للوقت صاح الديك
75 فتذكر بطرس كلام يسوع الذي قال له انك قبل ان يصيح الديك تنكرني ثلاث مرات فخرج الى خارج و بكى بكاء مرا


السابق 1 2 3 4 5 6 التالى
+ إقرأ إصحاح 26 من إنجيل متى +
+ عودة لتفسير إنجيل متى +
 


8 هاتور 1735 ش
18 نوفمبر 2018 م

تذكار الاربعة حيوانات الغير متجسدين
استشهاد القديس نيكاندروس كاهن ميرا
نياحة الاب بيريوس مدير مدرسة الاسكندرية اللاهوتية
نوة المكنسة شمالية غربية شديدة المطر 4 أيام

+ اقرأ سنكسار اليوم كاملا
+ ابحث فى السنكسار
+ اضف السنكسار لموقعك