إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

أتحب نفسك ؟ حسناً تفعل بهذه المحبة قومها لترجع كما كانت صورة الله وأحترس من أن تحب نفسك محبة خاطئة

البابا الأنبا شنوده الثالث

اليد الحانية تؤدب

19 ( يوليو )

تذكار : شهادة القديس أباهور السرياقوسى

الآية : "لأن الذى يحبه الرب يؤدبه"(عب 12: 6)

يقول القديس الأنبا بيمن

" نعم التجربة هي تلك التى تعلم الإنسان"

محبة الله هي البداية. إنها تسبق كل شئ وهى خلف كل إستجابة للصلاة، سواء كانت بحسب طلب الإنسان أوعكسة، سواء إستجاب الله أم أجل الإستجابة، فالله بمحبته يريد خلاص الإنسان بإعطائه ما يريده أو يسمح له بتجربة.

المحبة هى التى تجعلنا نرى السيد المسيح في كل تأديب، فليس من هدف آخر إلا الحب الإلهى الذى يبدو مع كل تأديب في أروع صورة وأشكاله.

يد الله الحانية التى تؤدب إنما تصنع ذلك حباً في شخصك، ربما لتكون أفضل أو لتحفظك من السقوط في الخطية وتكراره، وربما توجد أسباب أخرى. المهم إن الذى يحبه الرب يؤدبه ليكون أكثر نقاءاً.

أشكرك يارب على كل ما تصنعه معى، حتى وإن كان تأديباً لشخصى

12 أبيب 1734 ش
19 يوليو 2018 م

استشهاد القديس اباهور السرياقوسى
التذكار الشهري لرئيس الملائكة الجليل ميخائيل

+ اقرأ سنكسار اليوم كاملا
+ ابحث فى السنكسار
+ اضف السنكسار لموقعك