إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

الإنسان المتضع يشعر أنه لا يستحق شيئاً لذلك فهو يشكر اللَّـه على كل شيء مهما كان قليلاً، ويفرح به، شاعراً فى عمق أعماقه أنه لا يستحقه … أما المتكبر، فإنه على عكس ذلك، يظن فى نفسه أنه يستحق أشياء كثيرة أكثر مما عنده فيتذمر على ما هو فيه

البابا الأنبا شنوده الثالث

اشتعال الحب

26 ( أكتوبر )

تذكار :نياحة القديس اغاثو بابا الاسكندرية التاسع والثلاثون

الآية : " نائلين غاية إيمانك خلاص النفوس" (1 بط 1: 9)

يقول الشيخ الروحاني

" لأحمل روحك الناري فادعو كل نفس لتأتي وتنعم برعايتك معي"

مات المسيح عنا علي الصليب ليفدينا ويخلصنا من خطايانا، وإذا آمنا به يتحول هذا الإيمان إلي فعل عملي في حياتنا فنرفض خطايانا بالتوبة، وتتجاوب قلوبنا مع محبته ليس فقط بالتناول من جسده ودمه بل بمحبة الصلاة وقراءة الكتاب المقدس فنجد خلاص نفوسنا فيه.

وإذ نتذوق عشرته تشتعل محبته في قلوبنا، فنسعي لجذب أولادة البعيدين عنه ليتمتعوا معنا برعايته، حتى لو أحتملنا كثيراً من أجل خدمته كما كان البابا أغاثو أحد باباوات القرن السابع عندما كان كاهنا مساعداً للبابا بنيامين وكان الاضطهاد شديداً وإختفي البابا في الصعيد، كان هذا القديس يجول في زي نجار في الشوارع ثم يدخل البيوت كنجار ويعلن شخصيته ككاهن ويفتقدهم ويعطيهم الاسرار المقدسة.

إهتم اليوم بجذب أهل بيتك للكنيسة والأسرار ومحبة الله.

15 بابه 1737 ش
26 أكتوبر 2020 م

استشهاد القديس بندلائيمون الطبيب من نيقوميديا سنة 405م

+ اقرأ سنكسار اليوم كاملا
+ ابحث فى السنكسار
+ اضف السنكسار لموقعك